in

هذا هو رد الفعل الغريب لامبراطور الروم بعد اعلان وفاة عمر بن عبد العزيز

بكى بكاءً شديدًا أذهل الحاشية والأساقفة فسألوه عن ذلك

هذا هو رد الفعل الغريب لامبراطور الروم بعد اعلان وفاة عمر بن عبد العزيز

عندما وصل نبأُ موتِ الخليفة عمر بن عبدالعزيز رحمه الله
إلى إمبراطور الروم ” ليو الثالث ” الذي كان خصمًا عنيدًا لدولة الإسلام
.
.
بكى بكاءً شديدًا أذهل الحاشية والأساقفة فسألوه عن ذلك
فأجابهم بكلمات تُعتبر من أصدق وأجمل ما قِيل في تأبين الخليفة أمير المؤمنين .
.
حيث قال : ماتَ والله رجلٌ عادلٌ، ليس لعدله مثيلٌ،

وليس ينبغي أنْ يَعجبَ الناس لراهبٍ ترك الدنيا ليعبدَ الله في صومعته،

إنما العجبُ لهذا الذي أتته الدنيا حتى أناختْ عند قدمه فأعرض عنها .
.
.

المصدر : صلاح الأمة في علو الهمة المجلد السادس ص 338

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0