in

الملائكة الذين شقوا صدر الرسول.. القصة الحقيقية؟

الملائكة الذين شقوا صدر الرسول.. القصة الحقيقية؟

 

حادثة شقِّ الصدر

عاش النبي “صلى الله عليه وسلم” في بادية بني سعد منذ السنة الأولى من ولادته حتى السنة الرابعة حيث وقعت حادثة شق الصدر، روى الامام مسلم في صحيحه عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَاهُ جِبْرِيلُ وَهُوَ يَلْعَبُ مَعَ الْغِلْمَانِ فَأَخَذَهُ فَصَرَعَهُ فَشَقَّ عَنْ قَلْبِهِ فَاسْتَخْرَجَ الْقَلْبَ فَاسْتَخْرَجَ مِنْهُ عَلَقَةً فَقَالَ هَذَا حَظُّ الشَّيْطَانِ مِنْكَ ثُمَّ غَسَلَهُ فِي طَسْتٍ مِنْ ذَهَبٍ بِمَاءِ زَمْزَمَ ثُمَّ لَأَمَهُ ثُمَّ أَعَادَهُ فِي مَكَانِهِ ، وَجَاءَ الْغِلْمَانُ يَسْعَوْنَ إِلَى أُمِّهِ يَعْنِي ظِئْرَهُ فَقَالُوا إِنَّ مُحَمَّدًا قَدْ قُتِلَ فَاسْتَقْبَلُوهُ وَهُوَ مُنْتَقِعُ اللَّوْنِ ، قَالَ أَنَسٌ وَقَدْ كُنْتُ أَرْئِي أَثَرَ ذَلِكَ الْمِخْيَطِ فِي صَدْرِهِ .

وقد شُقَّ صدره “صلى الله عليه وسلم” مرتين ، في السنة الرابعة من عمره ، وفي السنة العاشرة للبعثة في الإسراء والمعراج ، وبعد هذه الحادثة خافت حليمة على رسول الله “صلى الله عليه وسلم” فأعادته الى أمَّه .

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0